في الواجهةوطني

وزير الصحة: الرئيس تبون أعطى موافقته لاطلاق المخطط الوطني الثاني للسرطان 2022-2026

كشف اليوم الثلاثاء، وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أعطى موافقته لاطلاق المخطط الوطني الثاني للسرطان 2022-2026. في الأسابيع القادمة.

وقال بن بوزيد خلال لقاء حول الموافقة النهائية للبروتوكولات العلاجية لطب الاورام، أنه يأتي ذالك من خلال اعطاء دفع أحسن للتكفل بالمرضى، و أن المخطط الاول الذي كان من 2015 الى غاية 2019، وكان من المفترض أن ينطلق المخطط الثاني في 2020 لكن تأجل بسبب الوباء الذي أثر كثيرا على قطاع الصحة”.

و كشف ذات المتحدث، أنه سيتم العمل على تقليص عدد المرضى للعلاج في الخارج، واجراء العمليات الجراحية في الجزائر لاسيما ماتعلق بعمليات جراحة القلب. مضيفا أن هناك كفاءات في الجزائر.

كما أعلن وزير الصحة، عن إعداد بروتوكولات للسرطان الاكثر انتشارا في الجزائر على غرار سرطانات الثدي والرئة، والقولون المستقيم، المعدة والبروستانت.

كما سيتم استكمال البروتوكولات العلاجية الاخرى في اقرب الآجال كما سيتم تحديث هذه البروتوكلات العلاجية كل سنة، يضيف نفس المسؤول.

وأكد بن بوزيد، على ايلاء الوزارة لأهمية كبيرة لتطبيق هذه البروتوكولات العلاجية على المستوى الوطني. و ستعمل الوزارة من خلال الصيدلية المركزية على توفير الادوية لجميع المرضى وخاصة منها الادوية المستجدة.

وكشف ذات المتحدث، عن طرح مناقصة وطنية و دولية لاقتناء الادوية للتكفل الأحسن لمرضانا، كما تم اصدار مذكرة من طرف المديرية العامة للصيدلة والتجهيزات الطبية بخصوص العلاج التبادلي.

في المقابل، تمت الموافقة على دفتر الشروط للرعاية المنزلية لمرضى السرطان للتخفيف من عبئ التنقل وتوفير لهم الراحة.

وفي اطار الصندوق الوطني للسرطان 2022، سيتم اطلاق مصلحتين لامراض الدم في باتنة والبليدة بالزرع النخاعي، زيادة على مصلحتين الموجودتين في الجزائر ووهران.

كما سيتم من خلال هذا الصندوق التكفل التام بصيانة المسرعات الخطية على المستوى الوطني، بالاضافة الى اقتناء معدات وكواشف لمرضى السرطان.

رباب.أ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق