دوليفي الواجهةوطني

رمطان لعمامرة يُسلم رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الرواندي

حظي اليوم السبت وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، باستقبال رسمي من قبل رئيس جمهورية رواندا بول كاغامي، وذلك في إطار زيارة العمل التي يقوم بها إلى رواندا بصفته مبعوثا خاصا لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون.

وحسب بيان لوزارة الخارجية، فقد سلّم  لعمامرة، للرئيس الرواندي رسالة خطية من أخيه الرئيس عبد المجيد تبون يؤكد فيها عزمه على مواصلة العمل معه لتوطيد أواصر الصداقة والتعاون والتضامن بين البلدين.

وشكر الرئيس الرواندي، الرئيس تبون على مشاعر التضامن والأخوة، معربا عن أطيب تمنياته بمزيد من التقدم والازدهار للجزائر وشعبها بمناسبة الاحتفال بالذكرى الستين لاستعادة الجزائر استقلالها الوطني.

وحظي لعمامرة باستقبال من قبل الرئيس بول كاغامي في القصر الرئاسي بالعاصمة كيغالي، حيث سمح اللقاء الذي تم بحضور وزير الخارجية الرواندي، فنسنت بيروتا، بتسليط الضوء على العزيمة الذي تحذو قائدي البلدين في إقامة علاقات نموذجية والمساهمة في الدفع بالأجندة القارية من أجل السلم والأمن والاندماج والازدهار.

وأكد الطرفان من جديد التزامهما بتعزيز العمل الأفريقي المشترك من خلال تحفيز أطر التعاون القائمة وتوفير الشروط الضرورية لتفعيل المؤسسات الإفريقية الجديدة خدمة لمصالح شعوب القارة.

كما تبادل الطرفان وجهات النظر حول السبل والوسائل التي من شأنها تمكين القارة بالنأي بنفسها عن التوترات الحالية في العلاقات الدولية وعن حالة الاستقطاب الناجمة عن ذلك.

وأكدا على حاجة البلدان الأفريقية إلى العمل بشكل جماعي من أجل تشجيع ظهور نظام حوكمة عالمي أكثر مساواة وأكثر احتراما لصوت إفريقيا من أجل إثراء القواعد القانونية ونظام التعاون الدولي خدمة للسلم والتنمية في العالم.

رباب.أ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق