في الواجهةوطني

بن باحمد: أكثر من 70 بالمائة من إحتياجاتنا الوطنية من الأدوية تغطيها الصناعة الصيدلانية المحلية

قال اليوم الثلاثاء، وزير الصناعة الصيدلانية، عبد الرحمان جمال لطفي بن باحمد، أن :”أكثر من 70 بالمائة من إحتياجاتنا الوطنية من الأدوية تغطيها الصناعة الصيدلانية المحلية”.

وقال بن باحمد، خلال ندوة صحفية عقب اختتام زيارة العمل والتفقد الى ولاية عين الدفلى، أن:” الإحتياجات الوطنية من الأدوية عند إنشاء الوزارة في 2020 كانت تغطى محليا بنسبة 52 بالمائة، و هي النسبة التي ما فتئت منذ ذلك الوقت تتحسن بما أنها أصبحت تفوق اليوم 70 بالمائة”.

ودعا ذات المتحدث، إلى بذل المزيد من الجهود من أجل تشجيع الإنتاج المحلي للأدوية. مؤكدا على ضرورة أن توفر الصناعة الصيدلانية القيمة المضافة.

وأردف وزير الصناعة الصيدلانية بالقول :”أن إستراتيجيتنا جد واضحة، حيث أن الامر لا يتعلق فقط بمجرد إنشاء صناعة صيدلانية. وإنما يجب على هذه الصناعة أن توفر قيمة مضافة وهو شرط أساسي للتنمية الصناعية لبلادنا ومن تم توفير مناصب الشغل”.

وأضاف نفس المسؤول أنه :”ليس هناك بلد في العالم حقق إكتفاء ذاتي في مجال إنتاج الأدوية”. مشيرا إلى أن الجزائر تعمل على تقليص فاتورة إستيراد الأدوية الخاصة بعدد معين من الامراض.

وكشف بن باحمد، أن الفاتورة السنوية لإستيراد الأنسولين و بعض الأدوية الخاصة بالأورام السرطانية تقدر بـ1 مليار دولار سنويا. و ذلك ما نسعى الى التقليص منه.

وأكد الوزير أن وحدات الإنتاج التي تم تشغيلها مؤخرا في كل من قسنطينة وعين مليلة و وهران ستسمح بتحقيق إكتفاء ذاتي في مجال الأدوية الخاصة ببعض أنواع أمراض السرطان.

رباب.أ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق