في الواجهةوطني

الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء يُنظّم ملتقى جهويا لناحية الوسط حول الوقاية من السرطانات

الجزائر-بلادي أنفو: نظّم الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء، اليوم الاثنين، ملتقى جهوي لناحية الوسط حول الوقاية من السرطانات المهنية تحت شعار “تحديد السرطانات المهنية خطوة نحو الوقاية منها”، بالمركز العائلي بن عكنون، بالعاصمة.

وأكّد المدير العام للصندوق، نذير قوادرية في كلمة له على الأهمية البالغة التي يكتسيها هذا الحدث المتعلق بالوقاية من أحد أخطر الأمراض المهنية ولا سيما السرطان المهني الذي يمكن أن يصيب العمال بمواقع العمل.

و أكد قوادرية على توجه الصندوق  الرامي إلى توفير حماية اجتماعية ناجعة للعمال وتوفير كل الآليات الكفيلة لضمان هذا التوجه، من حماية اجتماعية، والوقاية من مختلف المخاطر المهنية لضمان حياة مهنية سليمة في بيئة عمل آمنة وصحية.

كما تخلّل الملتقى أيضا العديد من المحاضرات حول السرطانات المهنية، منها مداخلة الدكتور مطاري جمال، مدير الوقاية من حوادث العمل والامراض المهنية حول: “مهمة الصندوق في الجهاز الوطني للوقاية من المخاطر المهنية”، و مداخلة قدّمها  البروفيسور فراقة سعيد، حول: ” السرطانات المهنية: الاستفادة من الخبرة “، و مداخلة مشتركة من تقديم كل من: الدكتور وارك عبد السلام والبروفيسور بن مسعود حياة، حول: ” التنظيم في مجال الوقاية من السرطانات المهنية: الواقع والآفاق.

و توصالت المداخلات بمشكارمة كل من، البروفيسور قاصد بن عزوز نادية و الدكتورة شيبان ليندة  حول : ” ضمان تتبع التعرض المهني للمواد المسرطنة، و مداخلة مشتركة من تقديم كل من: الروفيسور عكيف نورة، البروفيسور عريب مزداد أمال، حول:” الوقاية من السرطانات الناتجة عن المواد المسرطنة المهنية”، و مداخلة مشتركة من تقديم البروفيسور إيدار العايب والبروفيسور جكرير العربي والبروفيسور قريشي سعيد، حول: ” استئناف العمل ما بعد السرطان”، إضافة إلى مداخلة الدكتور مطاري جمال، مدير الوقاية من حوادث العمل والامراض المهنية حول: “واقع التكفل بالعمال المصابين بالسرطانات المهنية من قبل الضمان الاجتماعي”.

رباب.أ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق